محافظات

محافظ كفرالشيخ: إستمرار الموجة ألـ16 لإزالة التعديات على أملاك الدولة

كتب طه إبراهيم

قال اللواء جمال نور الدين، محافظ كفرالشيخ، إن الأجهزة التنفيذية تواصل حملات إزالة التعديات على الأراضي المملوكة للدولة بالتنسيق مع الأجهزة الأمنية ضمن الموجة الـ 16 من موجات تنفيذ قرارات الإزالة بقري ومراكز ومدن المحافظة، والتي تشمل الأراضي التي لم يتقدم أصحابها بطلبات تقنين أو لم يستكملوا إجراءات التقنين والحالات التي لم تتوافر لها شروط التقنين وتم رفضها من خلال اللجنة المختصة.

وأكد المحافظ أن ذلك يأتي في إطار الحملات المكثفة التي تنفذها المحافظة للحفاظ على حقوق الدولة واسترداد حق الشعب، وتأكيد هيبة الدولة وفي ضوء توجيهات السيد الرئيس عبدالفتاح السيسي، رئيس الجمهورية، وتكليفات الحكومة بمواصلة جهود استرداد أراضي الدولة وحفظ حق الشعب ومواجهة ظاهرة التعدي على أراضي أملاك الدولة والأراضي الزراعية والبناء المخالف والتصدي بكل حزم للمخالفين والمضي قدماً في منظومتي التقنين والتصالح.

وبناءًا علي توجيهات محافظ كفرالشيخ، أشرف اللواء حسين لبيب، رئيس مركز ومدينة دسوق، علي أعمال الحملة المكبرة لإزالة التعديات ومخالفات البناء، ووقف استنزاف الأراضي الزراعية، حيث تم تنفيذ قرارات ازالة تعديات على الأرض الزراعية عبارة عن بلوك ابيض، واسوار مبانى من الصبة والأعمدة الخرسانية بزمام قرية النوايجة، التابعة للوحدة المحلية بابو مندور، على مساحة اجمالية 1350 م، وتمت الازالات كاملة وحتي مستوي سطح الأرض، واتخاذ كافة الاجراءات القانونية حيال المخالفين، وذلك بالتنسيق مع الجهات الأمنية، وقسم الازالات.

وأشرَف علي سلامه، رئيس مركز ومدينة قلين، علي أعمال الحملة المكبرة لإزالة التعديات ومخالفات البناء بالمدينة والقري، بالتنسيق وبالتعاون مع الأجهزة الأمنية، ومديرية الأوقاف، والرى، والزراعة، وتمت الازالات كاملة وحتي مستوي سطح الأرض، واتخاذ كافة الاجراءات القانونية حيال المخالفين.

وجَّه محافظ كفرالشيخ، بالمرور علي كافة الشوارع والأحياء والقرى والمراكز لرصد أية مخالفات وإزالتها فورًا، وعدم التهاون في تنفيذ القانون تجاه المخالفين في المباني أو المتعدين على الأراضي الزراعية و أملاك الدولة، لافتًا أنه سيتم التعامل معهم بكل حزم وقوة، وتطبيق القانون عليهم وتفعيل الإجراءات بالتحويل المباشر للنيابة العسكرية، وفرض النفقات المالية للإزالة علي المخالفين.ضمن أعمال الموجة الـ 16

قال اللواء جمال نور الدين، محافظ كفرالشيخ، إن الأجهزة التنفيذية تواصل حملات إزالة التعديات على الأراضي المملوكة للدولة بالتنسيق مع الأجهزة الأمنية ضمن الموجة الـ 16 من موجات تنفيذ قرارات الإزالة بقري ومراكز ومدن المحافظة، والتي تشمل الأراضي التي لم يتقدم أصحابها بطلبات تقنين أو لم يستكملوا إجراءات التقنين والحالات التي لم تتوافر لها شروط التقنين وتم رفضها من خلال اللجنة المختصة، وذلك في إطار الحملات المكثفة التي تنفذها المحافظة للحفاظ على حقوق الدولة واسترداد حق الشعب، وتأكيد هيبة الدولة وفي ضوء توجيهات السيد الرئيس عبدالفتاح السيسي، رئيس الجمهورية، وتكليفات الحكومة بمواصلة جهود استرداد أراضي الدولة وحفظ حق الشعب ومواجهة ظاهرة التعدي على أراضي أملاك الدولة والأراضي الزراعية والبناء المخالف والتصدي بكل حزم للمخالفين والمضي قدماً في منظومتي التقنين والتصالح.

وبناءًا علي توجيهات محافظ كفرالشيخ، أشرف اللواء حسين لبيب، رئيس مركز ومدينة دسوق، علي أعمال الحملة المكبرة لإزالة التعديات ومخالفات البناء، ووقف استنزاف الأراضي الزراعية، حيث تم تنفيذ قرارات ازالة تعديات على الأرض الزراعية عبارة عن بلوك ابيض، واسوار مبانى من الصبة والأعمدة الخرسانية بزمام قرية النوايجة، التابعة للوحدة المحلية بابو مندور، على مساحة اجمالية 1350 م، وتمت الازالات كاملة وحتي مستوي سطح الأرض، واتخاذ كافة الاجراءات القانونية حيال المخالفين، وذلك بالتنسيق مع الجهات الأمنية، وقسم الازالات.

وأشرَف علي سلامه، رئيس مركز ومدينة قلين، علي أعمال الحملة المكبرة لإزالة التعديات ومخالفات البناء بالمدينة والقري، بالتنسيق وبالتعاون مع الأجهزة الأمنية، ومديرية الأوقاف، والرى، والزراعة، وتمت الازالات كاملة وحتي مستوي سطح الأرض، واتخاذ كافة الاجراءات القانونية حيال المخالفين.

وجَّه محافظ كفرالشيخ، بالمرور علي كافة الشوارع والأحياء والقرى والمراكز لرصد أية مخالفات وإزالتها فورًا، وعدم التهاون في تنفيذ القانون تجاه المخالفين في المباني أو المتعدين على الأراضي الزراعية و أملاك الدولة، لافتًا أنه سيتم التعامل معهم بكل حزم وقوة، وتطبيق القانون عليهم وتفعيل الإجراءات بالتحويل المباشر للنيابة العسكرية، وفرض النفقات المالية للإزالة علي المخالفين.

اظهر المزيد
زر الذهاب إلى الأعلى